الرئيسيةاليوميةالقرآن الكريم البوابةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلالتحميل شات ثقافة دخول

شاطر | 
 

 كيف تفقد الكلمه معناها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كايدهم
عضو مجلس الادارة والمدير العام للمنتديات
عضو مجلس الادارة والمدير العام للمنتديات


ذكر
عدد الرسائل : 181
العمر : 37
السٌّمعَة : 0
نقاط : 32
تاريخ التسجيل : 22/10/2007

مُساهمةموضوع: كيف تفقد الكلمه معناها   الإثنين يونيو 09, 2008 6:24 am

السلام عليكم

في الحلقة الاخيره من برنامج تجربة حياة للصحفي الكبير حسنين هيكل لفت نظري

جملة قالها في معرض حديثه (في هذا الزمن فقدت الكلمة معناها)

توقفت مع هذالجمله وسالت نفسي ماذا يقصد هيكل بها واظن هذا الرجل لايقول

من عبث وانما يعني ما يقول ...حللتها لوحدي واليكم النتيجه

تذكرت سيء الذكر شارون عندما زار امريكا منذ سنوات واستقبله الرئيس الامريكي

وقال له اهلا برجل السلام......شارون رجل السلام...

والكون كله يعرف هذا الشارون انه رجل قتل وسفك دماء ومجرم ورئيس عصابه

حتى الاسرائلين لاينكرون ان شارونهم قاطع طريق وقرصان

اذن كلمة رجل سلام هنا فقدت معناها الاصلي ...

وحين تدرج حركة حماس وحزبالله على قائمة الارهاب بغضالنظر عن اي همسات اخرى

وهم يدافعون عن ارضهم وشعبهم ويقاومون احتلال اباحت لهم كل شرائع الارض والسماء

حق القتال والدفاع عنها ...يوصفون بانهم ارهابيون...هنا فقدت الكلمه معناها ايضا

والامثلة كثيره جدا ...فمثلا اخر حين تلقي اسرائيل مئات الاطنان من المتفجرات على منزل

في غزه فتتطاير اشلاء الاطفال ...فهذا اسمه حق الدفاع عن النفس

وحين تطلق المقاومه صاروق لا يحمل اكثر من نصف كيلو متفجرات على مستعمري

معتاه اعتداء اثم وخطير واجرام

نعم لقد فقدت الكلمه معناهافي هذا الزمن

شكرا لكم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
khaled1212
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2380
السٌّمعَة : 1
نقاط : 60
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: كيف تفقد الكلمه معناها   الإثنين يونيو 09, 2008 8:29 am


الاخ كايدهم

السلام عليكم

وعوداً حميداً وحمداً لله على سلامتكم ... ونهنئكم اخي العزيز على سلامتكم
سائلاً المولى ان يمن عليكم بالصحة والعافية ...اللهم آمين

وهذه ابتسامة عريضة احتفاء بعودتكم
Laughing Laughing Laughing

نعود للموضوع من جديد وما ينغص علينا كي اضيع عليك لحظة الانبساط
على ابتساماتي التي لم تتعودها ونعود ونغوص في اعماق ما تأتينا به من
مواضيع تذكرنا بنكباتنا واخفاقاتنا وقهرنا وانتكاساتنا .

انه في غفلة من امرنا فقدت الكلمات معانيها كما فقدنا نحن امة العرب والمسلمين
كرامتنا وعزتنا فابتلانا الله بتلك الحفنة الظالمة كي تكون سيدة علينا وحكماً غير عادل
مسلط بقوة شريعة الغاب على رؤوسنا .

ليس غريبا ان نسمع كلمات من هذه ... وليس غريبا ً ان تتساقط علينا الوعود والتمنيات
وليس غريبا ً ان يقف ذاك الغبي على منصة الامم المتحدة او في بيته الاسود ويدعي ان
صديقه شارون رجل السلام بالرغم انه كان يطبق المذبحة المشهورة في ذاك الوقت
(( مذبحة الـ 100 يوم ))
وليس غريباً ان يقول للفلسطينيين سنعطيكم دولة بحلول عام 2005م ولم يتم ذلك
واجل قيام الدولة لنهاية 2008م .... وكل البوادر والشواهد انها ستكون كالدولة التي اعطاها لنا
في العام 2005م .
لكن ما اثار استغرابي ودهشتي اكثر هو رغم ان ولايته تشارف على الانتهاء الا انه ذهب الى الكيان
الاسرائيلي ليحتفل بمرور 60 عاماً على التزوير ولم ينس صديقه الحميم شارون ... شاهدتموه واستمعتم اليه
وهو يصفه بالرجل العظيم ويبتهل لله ان يشفيه ... كم هو غريب هذا الرجل ؟
وزاد وبالغ اكثر من ذلك في قوله بانه يأمل ان يحتفل بمرور 120 عاماً على قيام تلك الدولة الغاصبة
وكأنه يقول بانه يريد استمرار العذابات للشعب الفلسطيني 60 عاماً اخرى .

ما اغرب هذا الرجل ! ؟ واقول بكل صراحة : انني لم اجد اسفل ولا اغبى ولا احقر من هذه الشخصية
في حياتي الا اصدقاءه القدامي خوزيه ماريا افنار والعراب الجديد طوني بلير الذي تحول في ليلة وضحاها
عراباً للسلام ... فسبحان الله

لا تبتئس يا سيدي عندما ترى طفلاً مسفوكاً دمه ومقطعةً اطرافه ويقولون عنه " خطير على الكيان الاسرائيلي "
ولا تحزن عندما ترى شيخاً بلغ الثمانين منقول على حمالات الاسعاف في معركة غير متكافئة مقطوع الرأس
ولا تحزن عندما ترى طفلاً او طفلة او شاباً يعانون من فشل كلوي او ازمات قلبية او مرض عضال يموتون
على اسرة المستشفيات لعدم توفر العلاج والكهرباء على الرغم من سماعنا كل يوم من السيد الرئيس حسني مبارك
بانه لا يسمح بتجويع الشعب الفلسطيني .

ولن اكون حزيناً لما يقوله بوش لانني سمعت من غيره كلاماً اكبر في ألمه ووقعه
عندما قال السيد ابو الغيط بانه سيكسر ارجل من يحاول اجتياز الحدود
مع اننا كنا نأمل ونتوقع من سيادته ان يكون اكثر رجولة ويكسر ارجل الاسرائيليين
الذين صنعوا مأساة مصر ومأساة فلسطين .
كنا نتوقع منه ان يكسر ارجل الاسرائيلي الذي قتل الاسرى المصريين
لكن ما شاهدناه من سيادته انه استقبل من قتل الجنود المصريين الذين نعتبرهم شهداء
استقبله بالاحضان والقبلات ... أليس هذا اغرب سيدي كايدهم ؟

سأكتفي بهذا القدر لانني لا اريد ان ازيد من التنغيص عليك وعلى نفسي اكثر .

تقبل بالغ الحزن

خالد

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كيف تفقد الكلمه معناها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحوار والتعارف :: الحوارات العامة-
انتقل الى: